Archive for the 'سير المتألهين' Category

8
أكتوبر 2008

مديح القديسة بربارة القديسة بربارة عند الرب مختارة نالت كرامة عند الله لتشفع بالنصارى أبوها حاكم بأرض الشام عمّر للفتاة حمام حتى بالسلام ويصونها من العهاره ديّوس ادرس كان اسمه والشيطان موعب جسمه إبليس اللعين هو خصمه ذا الكافر عبّاد الحجاره هذا الكافر الحاخام سافر ليحارب الاروام وآمر بترتيب الحمّام يكون كوّتين للنظارى قامت الصبية […]

8
أكتوبر 2008
تحت تصنيف سير المتألهين بواسطة fr.Bassil في 5:05 ص | أضف تعليقك »

ولدت بربارة في اوائل القرن الثالث في مدينة نيقوميذيا في بيثينيا (تركيا الحالية)، وقد نشأت يتيمة الام في منزل ابيها ذيوسفورس . وكان ذيوسفورس من اشراف نيقوميذيا ، شديد التمسك بالوثنية ، حاد الطبع ، لا يجسر احد في حضرته ان يخالفه الراي .                                                                                                                                                                                 وشبت بربارة بهية الطلعة ، عذبة الكلام ، حادة […]

8
أكتوبر 2008
تحت تصنيف سير المتألهين بواسطة fr.Bassil في 5:03 ص | أضف تعليقك »

ان حياة في البرية لها مكانة رفيعة في الكنيسة المسيحية ولا سيما الكنيسة الشرقية حيث ولدت الحياة الرهبانية في الصحراء والقفر على يد انطونيوس وسائر النساك الذين سبقوه وتبعوه . اكتسبت البرية معاني روحية عميقة أثرت في نفوس المسيحيين وخاصة على ايام القديس انطونيوس الكبير الذي عاش في الصحراء ولقب بكوكب البرية فقد انار السيل […]

8
أكتوبر 2008

الشهيـد في الكهنـة يوسف الدمشقي ينبغي أن يدرك كل مسيحي ، أن المسيحية أولاً وأخيراً شهادة للمسيح ( ونحن شهود له أع 5 / 32 ) ، وكلمة شهيد تعني شاهد ، وكانت تطلق في البدء على الرسل فقط ، بصفتهم شهوداً لحياة المسيح وموته وقيامته ، كما أوصاهم الرب ، وتكونون لي شهوداً ( […]

8
أكتوبر 2008
تحت تصنيف سير المتألهين بواسطة fr.Bassil في 5:01 ص | أضف تعليقك »

يحتفل المسيحيون في 20 تموز من كل عام بالعيد مار الياس اذ تعود الناس أن يتكلموا عن النبي ايليا أو مار الياس الحي كأنه لم يمت بل هو صعد إلى السماء في مركبة نارية وهولا يزال حيا ينتظرون مجيئه إلى الأرض وهكذا صار مار الياس بسيفه المرفوع المخلص الأول لدى الكثيرين من المسيحيين فاخذ الدور […]

8
أكتوبر 2008
تحت تصنيف سير المتألهين بواسطة fr.Bassil في 4:59 ص | أضف تعليقك »

اول من شقّ طريقه إلى الإكرام في العبادة كان الشهداء. هؤلاء جرى المؤمنون على إكرامهم في المواضع التي قاسوها فيها عذاباتهم أو استشهدوا ودفنوا . كانت بقاياهم تحفظ بعناية كأثمن الكنوز. لا لانه كان لها مفعول عجائبي بالضرورة بل لان أصحابها جاهدوا الجهاد الحسن اكملوا السعي وحفظوا الايمان ( 2 تيموثاوس 4: 7 ) . […]